Search
Close this search box.

قبيسي للمعترضين على دفع تعويضات لأهالي الجنوب: لا يجوز أن تتخلى الدولة عن الواجب الوطني

شدد عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب هاني قبيسي، على أنّ “الاحتفال بعيد التحرير سيتواصل وسيكون لفلسطين عيد للتحرير لأن الشعب الفلسطيني صاحب حق والعدو لا يمكنه إلا ارتكاب المجازر والمقاومة ستكتب تاريخًا جديدًا للأمة”..
 
وأعرب، خلال الاحتفال بذكرى عيد المقاومة والتحرير في بلدة الخرايب وبتدشين نصب “شهداء حركة أمل” في البلدة، عن أسفه “للبعض في الداخل الذي لا يريد ان يُعرف تاريخ الخامس والعشرين من أيار، لأن هؤلاء لا يعرفون إلا تاريخ السابع عشر من أيار”.
 
وللمعترضين على دفع التعويضات من قبل الدولة لأهالي الجنوب، قال قبيسي: “نقول لهؤلاء المعترضين لو أن هذه التعويضات هي منكم ومن جيبوكم فنحن لا نريدها، لكن من حق الدولة أن تكون إلى جانب أهلها وناسها في كل ما يتصل بحياتهم وصمودهم وانتصارهم، فلا يجوز ان تتخلى الدولة عن الواجب الوطني تحت أي ظرف من الظروف”.
شارك هذا المقال